دبي تعلن عن أكبر محطة للطاقة الشمسية المركزة في العالم، بحلول سنة ٢٠٢٠

نشر بواسطة زكرياء أجبود 52 views0

محطة الطاقة الشمسية دبي

أعلنت إمارة دبي عن أول مشروع للطاقة الشمسية المركزة و التي تعمل بمقدار ١٠٠٠ ميجا وات، ويعتبر هدا المشروع الأكبر والأكثر طموحا في العالم، هذه ليست المرة الأولى التي تتحفنا إمارة دبي بهذه النوعية من المشاريع فسبق وأن قامت الإمارة مؤخرا بالكشف عن أول مكتب في العالم مطبوع بتكنولوجيا الطابعة الثلاثية الأبعاد.

الطاقة المركزة

دبي لم تكتفي فقط بالإعلان عن كون هذا المشروع يعمل بطاقة صديقة للبيئة، لكن أيضا الأضخم في العالم – ستبني أكبر محطة في العالم للطاقة الشمسية المركزة، والتي تسوفر طاقة تصل لـ 1000 ميجاوات في حلول سنة 2020.

تم الإعلان عن المشروع يوم الأربعاء، اليوم الثاني من شهر يونيو، عن طريق قطاع الماء والطاقة في إمارة دبي، المشروع يقع في منتزه محمد بن راشد المكتوم، أكبر منتزه للطاقة الشمسية في العالم. خطة المشروع ستتوفر على ما مجموعه خمس مرافق، الأول سيوفر ما مقداره ٢٠٠ ميجا وات والذي سبق وتم عرضه على مستشارين دوليين.

محطة الطاقة الشمسية دبي.
المدير التنفيذي يعلن عن مشروع للطاقة الشمسية المركزة

في حين أن المعدلات الحالية لمحطة للطاقة الشمسية المركزة هي عند حوالي 15 سنتا لكل كيلووات ساعة، تطمح هيئة المياه و الطاقة الوصول إلى 8 سنتات لكل كيلو وات ساعة. لم يتم الكشف عن تكلفة المشروع المحددة، لكنه تم التأكيد أن الميزانية العامة لمشروع  5000 ميجاوات تتضمن متنزه الطاقة الشمسية، بما في ذلك Photovoltaic (تقنية تحويل الطاقة الشمسية للطاقة الكهربائية) و مركز الطاقة الشمسية، سيكلف 50 مليار درهم إمارتي أي ما يعادل (13 مليار دولار).

مركز الطاقة الشمسية، هذا يتوقع أن يخفض ٦.٥ مليون طن من انبعاثات الكربون كل سنة.

استراتيجية الطاقة النظيفة

مشروع الطاقة الشمسية المركزة هذا مختلف عن ألواح الخلايا الشمسية المستخدمة في المشاريع الأخرى المصغرة.  وهو يتألف من حلقات دائرية من المرايا الشمسية تدعا heliostats والتي تقوم بعكس أشعة الشمس المباشرة في مركز البرج ،مميزات هذا النظام أنه بمقدوره تخزين الطاقة حتى في حالة عدم تواجد أشعة شمس مباشرة، تخزين الطاقة لمدة 8 إلى 12 ساعة.

منتزه الطاقة هو عنصر أساسي من استراتيجية دبي لتوفير طاقة نظيفة بحلول سنة ٢٠٥٠. وبهذا تسعى دولة الأمارات لتوفير ٧٪ من مجموع الطاقة النظيفة في حلول سنة ٢٠٢٠، ٢٥٪ بحلول سنة ٢٠٣٠، و ٧٥٪ بحلول سنة ٢٠٥٠.

ليتم تحقيق هذا الأمر، دبي لن تعتمد فقط على الطاقة الشمسية. ستكون طاقة مختلطة تحتوي على ٦١٪ من الغاز الطبيعي، ٢٥٪ من الطاقة الشمسية، و ٧٪ من الفحم النقي و ٧٪ من الطاقة النووية في حلول عام ٢٠٣٠.

التعليقات

التعليقات

تعليقات

بريدك الألكتروني لن يثم نشره

بأمكانك استعمال الرموز التالية الخاصة بـHTML